بوشر يبحث عن لقبة الأول

الدرمكي: أتمنى اكتمال الفرحة باللقب الغالي –

متابعة ــ عــبـدالله الــوهــيبي –

يبحث بوشر عن اللقب الاول في مسابقة كأس جلالته للهوكي حيث لم يسبق له الفوز باللقب لكنه وصل الى المباراة النهائية عام 2005 وخسر المباراة النهائية امام أهلي سداب 1/‏‏2
وقال أحمد الدرمكي مدرب هوكي بوشر: إن مواجهة الدور قبل النهائي أمام فريق هوكي النصر مساء أمس الأول بأنها كانت صعبة جدا على لاعبي الفريقين ، وبشهادة كل من تابع اللقاء لم يتوقع ذلك ، فالمواجهة بالفعل كانت سجالا بين الطرفين والدليل على ذلك وصول النتيجة إلى 4/‏‏3 لمصلحة فريقه في النهاية ، بعد أن كان يتأخر في كل مرة ، لكنه في المرة الرابعة والاخيرة ، نجح فريقه بأن يحسمها ولله الحمد، وان يتأهل لنهائي المسابقة الغالية بعد أن ابتعد عنها في السنوات الاخيرة الماضية. وأشاد مدرب هوكي بوشر بالجهود المجيدة التي قامت بها الإدارة ممثلة في الشيخ سيف الخليلي وبقية اعضاء المجلس، والقائمين على الفريق ، وبجهود اخوانه الجهاز الفني المساعد، وجهود اللاعبين انفسهم ( اصحاب الانجاز) الذين قدموا كل ما في وسعهم للوصول لنهائي المسابقة ، الذي تحقق ولله الحمد في النهاية، وتمنى أن تكتمل الفرحة هذا المساء بالفوز باللقب الغالي الذي سيكون الأول له شخصيا مع الفريق في حالة تحقيقه هذا المساء، وكن بدوره للفريق المنافس فريق السيب كل التقدير والاحترام، وان يقدم الفريقان مواجهة جيدة فنيا تليق بسمعتهما وبسمعة البطولة الغالية للموسم الحالي. وأضاف مدرب هوكي بوشر أحمد الدرمكي بأن فريقه سيفتقد إلى لاعبين في لقاء الليلة الحاسم، احدهما بسبب عامل الإصابة التي تعرض لها في لقاء النصر في الدور قبل النهائي ، واللاعب الثاني بسبب الإيقاف، لكنه أشار الى أن اللاعب البديل سيكون جاهزا بإذن الله، على الرغم من ضغط المباريات في المرحلة الاخيرة، وعامل الإرهاق الذي أصاب اللاعبين وظهر عليهم ذلك في مواجهات ربع النهائي، وتمنى التوفيق في النهاية للفريقين.

عماد عياد: لا يوجد خاسر في لقاء الليلة

مهاجم بوشر للهوكي عماد عياد الحسني صاحب هدف الفوز الرابع والغالي في مباراة الدور قبل النهائي للبطولة على حساب فريق النصر ذكر بأنه سعيد جدا بوصوله فريقه لخوض المباراة الختامية في مسابقة الكأس الغالية للموسم الحالي، وهنأ الفريقين الصاعدين لها ، وتمنى حظا أوفر لبقية الفرق الأخرى التي لم يحالفها التوفيق في هذه البطولة بأن يحالفها التوفيق في الاستحقاقات القادمة بإذن الله ، وقدم اللاعب عماد الحسني شكره لإدارة النادي وللجهازين الفني والإداري للفريق على الجهود المجيدة التي قدمت له ولإخوانه اللاعبين في الفترة الماضية، وذلك حسب الإمكانيات المتوفرة للنادي، وتمنى ان يردوا الشيء القليل لهم جميعا من خلال الفوز بلقب البطولة لهذا الموسم، معتبرا أن ذلك هو أقل ما يمكن تقديمه لهم، وتمنى بدوره المهاجم عماد ان تسجل جماهير النادي الوفية حضورها القوي هذا المساء، وان تساهم في رفع المعنويات لهم كلاعبين على وجه الخصوص والفريق بشكل عام حتى يتحقق الهدف المنتظر في النهاية وهو الحصول على البطولة الغالية للموسم الحالي، وتمنى التوفيق للفريقين وان يقدما مواجهة قوية تليق بسمعتهما، وتليق بحجم البطولة التي هي على قلب كل لاعب يمني النفس بتحقيقها ولرفع الكأس عاليا ، فهي تعد شرفا كبيرا لأي لاعب على الرغم من قوله بأنه لا يوجد خاسر في لقاء الليلة فالكل فائز ، من مجرد إعلان وصول أي الفريقين رسميا لخوض المباراة الختامية.

خالد البطاشي: التكهن صعب

اللاعب خالد مبارك البطاشي توقع أن تحسم نتيجة المباراة الختامية لبطولة الكأس الغالية هذا المساء فقط صافرة حكم اللقاء ، معتبرا أن التكهن بنتيجة اللقاء وبمعرفة الفريق الفائز هو أمر صعبا ، وتمنى بدوره أن يسجل لاعبوه فريقه حضورهم القوي اليوم ، معتبرا بأنها تعد فرصة طيبة لهم كلاعبين لتسجيل وتدوين
أسمائهم بأحرف من ذهب من أجل نيل اللقب الغالي عن جدارة واستحقاق في سجل البطولات، وكنَّ بدوره التقدير والاحترام للفريق المنافس السيب ، الذي أشار بأنه هو الآخر من الفرق الجيدة فنيا والتي قدمت مستويات فنية طيبة في المواسم الأخيرة ، ويكفي أنه وصيف حامل اللقب بالموسم الماضي ، كما انه نجح في إقصاء البطل فريق أهلي سداب في مواجهة المربع الذهبي للبطولة ، وتوقع بدوره أن تكون المباراة صعبة هذا المساء على لاعبي الفريقين، وأشار إلى انه من يستغل الفرص السهلة والخطرة على مرمى الفريق المنافس، ويبتعد عن الوقوع في الأخطاء الفادحة التي قد تكلفه الكثير والكثير، فإن النصر والتوفيق سيكونان حليفيه في النهاية ، وتمنى ان تخرج المباراة بالصورة الفنية الجيدة ، وان تستمتع جماهير الفريقين بمباراة جيدة المستوى الفني والتي تليق بحجم المسابقة الغالية ، وتمنى ان تخرج المباراة الختامية بالصورة الفنية الجيدة تنظيميا وجماهيريا في الوقت نفسه.

أمجد الحسني: مستعدون لمباراة تليق بالنهائي
أمجد بن عبدالله الحسني حارس مرمى فريق بوشر للهوكي أعرب عن سعادته الكبيرة بوصول لنهائي البطولة الغالية للموسم الحالي، والتي ذكر بأنها حلم لأي لاعب أن يشارك فيها ، لأنها تعني الشيء الكثير له، وتمنى بدوره أن يساهم مع بقية زملائه اللاعبين في تحقيق البطولة لتكون الحافز الكبير له ، خاصة عقب العودة له ثانية للملاعب بعد خضوعه لعملية جراحية في الرابط الصليبي، مما دفعته للابتعاد عن الفريق بالفترة الماضية، والعودة إليه مؤخرا والمساهمة معه في التأهل ولله الحمد لخوض المباراة الختامية للبطولة، وتحدث عن مواجهة الليلة أمام فريق السيب، حيث ذكر بأنها صعبة على الفريقين كونهما يضمان عناصر مجيدة شابة، نجحت بالوصول بها الى نهائي المسابقة الغالية، وتمنى أن تظهر المواجهة الختامية بالصورة الفنية الجيدة، وان تستمتع جماهير الفريقين بمباراة تليق بنهائي المسابقة الغالية للموسم الحالي، مطالبا اخوانه اللاعبين ببذل أقصى الجهد والاجتهاد داخل أرضية الميدان، والعمل على استغلال الفرص السهلة والخطرة أمام مرمى الفريق المنافس حتى يتحقق الفوز في النهاية، وليظفر الفريق بلقب البطولة الغالية، وكن بدوره كل التقدير والاحترام للفريق المنافس السيب.

مهنا الحسني: أتمنى إحراز اللقب

اللاعب مهنا بن ناصر الحسني تحدث عن مباراة اليوم أمام هوكي السيب في نهائي المسابقة الغالية بأنها ستكون صعبة ، وصعوبتها تكمن في أهمية الحدث بنفسه وتطلع لاعبي الفريقين الى تحقيق لقب البطولة الغالية ، وهو ما يمثل إنجازا لكل لاعب يخوض منافساتها القوية ، وتمنى بدوره ان يسجل زملاؤه اللاعبين حضورهم القوي هذا المساء ويسعون جاهدين لتحقيق اللقب الغالي الذي اختفى عن خزانة النادي منذ سنوات طويلة ، مضيفا اللاعب مهنا الحسني بأنه سبق له أن ساهم مع فريق بوشر في تحقيق في الحصول على لقب بطولة الدوري في موسم 2012 ، لكنه لم يحقق معه لقب بطولة الكأس الغالية في المواسم السابقة ، ويمني النفس بأن يساهم في احراز لقب البطولة لهذا بالموسم الحالي ، وكنّ كل التقدير والاحترام لفريق السيب الذي ذكر أنه هو الآخر يعد من الفرق الجيدة ، والتي تملك عناصر مجيدة في منافسات البطولة ، ويكفي انه نجح في التفوق على حامل اللقب فريق أهلي سداب بركلات الجزاء الترجيحية ، وانه فريق لا يستهان به ، وتمنى ان يكون الفوز حليف فريقه اليوم ، ويتوج باللقب عن جدارة واستحقاق .

الخليلي: الجميع فائز اليوم

الشيخ سيف الخليلي رئيس نادي بوشر هنا في البداية أخوانه أعضاء مجلس الإدارة جماهير النادي الوفية على تأهل الفريق الأول لنهائي مسابقة بطولة الكأس الغالية للهوكي للموسم الحالي2016 ، كما بارك للجهازين الفني والإداري واللاعبين انفسهم على الإنجاز الذي حققوه حتى الآن بالوصول لخوض المباراة النهائية اليوم ضد اشقائهم في نادي السيب ، وأضاف رئيس نادي بوشر أنه لا يوجد أي فريق خاسر في نهائي المسابقة الغالية ، فالكل يعتبر فائز الليلة ، معتبرا أن مجرد الوصول للنهائي هو يعد شرفا وإنجازا في حد ذاته لأي فريق مشارك ، وتمنى حظا أوفر لفريق النصر في البطولات القادمة ، ذاكرا أنه رغم خسارة فريق النصر لمواجهة الدور قبل النهائي امام فريقه بوشر ، إلا انه ذكر بأنه فريق لا يستهان به ويملك عناصر مجيدة وقدم مباريات طيبة في منافسات البطولة. وتمنى الشيخ سيف الخليلي بأن تكتمل فرحة الفريق وجميع محبي النادي بالفوز في المباراة الختامية وبتحقيق البطولة الغالية التي غابت عن خزانة النادي منذ فترة طويلة، وكن بدوره كل التقدير والاحترام لفريق هوكي السيب ( المنافس ) في لقاء الليلة، وأن تظهر المواجهة بين الطرفين بالمستوى الفني الجيد وبالصورة المطلوبة التي تليق بنهائي المسابقة الغالية التي تسعى للوصول اليها جميع الفرق المشاركة فيها في كل موسم.
وطالب جماهير النادي الوفية بضرورة التواجد خلف الفريق بصفة عامة واللاعبين على وجه الخصوص لمساندتهم وتسجيل الوقفة الجماعية خلفهم في اللقاء الختامي، حتى يتحقق الانتصار في نهائي البطولة اليوم.

الفرحة لا توصف
سليمان بن أحمد الصلتي عضو مجلس إدارة نادي بوشر والمشرف العام على فريق الهوكي أوضح بأن الفرحة أبدا لا توصف بوصول الفريق لنهائي أغلى الكؤوس بالموسم الحالي ، مضيفا أنه ولله الحمد الإنجاز الذي تحقق لم يأتي من فراغ ـ انما كان عملا خالصا خلفه واجتهادا من قبل الجميع في الإدارة تكلل وللحمد بعامل التوفيق والنجاح، وأشاد سليمان الصلتي بالجهود الطيبة التي قامت بها الادارة برئاسة الشيخ خليل الخليلي واخوانه أعضاء مجلس الإدارة في المرحلة السابقة وتقديمهم الداعمين المادي والمعنوي ، حسب الإمكانيات المتوفرة للنادي، وعلى وقفتهم النبيلة خلف الفريق الى أن تحقق الإنجاز المنتظر متمثلا في الصعود لمنصات التتويج ، ويمني النفس في اكتمال الفرحة هذا المساء من خلال معانقة لقب البطولة الغالي الذي يطمح اليه ايضا إخوانهم في نادي السيب ، ولو أنه ذكر أنه لا يوجد خاسر أبدا في لقاء الليلة الحاسم ، فالكل فائز هذا المساء .
وتمنى سليمان الصلتي المشرف على فريق الهوكي أن يقدم لاعبي الفريقين مواجهة طيبة تليق بنهائي أغلى الكؤوس فنيا، بل ومن مختلف الجوانب الأخرى، وان تليق بسمعة الفريقين العريقين ، مطالبا جماهير بوشر الوفية بضرورة التواجد مبكرا هذا المساء من أجل تسجيل الوقفة الجماعية خلف إخوانهم لاعبي الهوكي الليلة، وأنه على ثقة ويقين بأنهم سيسعدون بعد نهايتها بالانتصار والظفر باللقب الغالي للموسم الحالي الذي هو هدف كل الفرق المشاركة فيها وكن بدوره كل التقدير والاحترام لاخوانه لاعبي هوكي السيب، ومن خلفهم الجهازان الفني والإداري ولجماهير النادي.