التوصل لاتفاق يحل مشكلة منتخب الشواطئ

868889_355

مسقط في 15 ديسمبر/ نجح مجلس إدارة اتحاد الكرة في احتواء أزمة المنتخب الوطني للكرة الشاطئية عقب إعلان اللاعبين رفضهم المشاركة في المعسكر الإعدادي الداخلي المعلن في هذه الفترة وربطوا مشاركتهم باستلام مستحقاتهم المالية المتأخرة بطرف اتحاد الكرة والتي تراكمت ووصلت لمبلغ كبير يتعلق بحوافز العديد من البطولات التي أحرزها المنتخب بجانب مستحقات الجهاز الفني والإداري.
وشهدت مكاتب اتحاد الكرة اليوم اجتماعا ضم محسن المسروري النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الاتحاد والإدارة الفنية بالاتحاد والجهازين الفني والإداري ولاعبي منتخب كرة القدم الشاطئية، اتفق خلاله على ضرورة استمرارية المنتخب ومواصلة برامجه الاستعدادية للاستحقاقات القادمة على ان تتم تسوية جميع الأمور المالية المتعلقة بالمنتخب خلال الفترة المقبلة وبذلك يعود المنتخب للانتظام في معسكره التدريبي المقرر إقامته خلال الفترة من 8 إلى 14 من يناير المقبل استعدادا للمشاركة في التصفيات الآسيوية التي تستضيفها ماليزيا خلال مارس القادم.
وقال النائب الأول لرئيس اتحاد الكرة: الاجتماع كان إيجابيا ولمسنا رغبة كبيرة عند اللاعبين والجهاز الفني لمواصلة النجاحات التي حققوها في الفترة الماضية وانهم متفهمون بأن مجلس الإدارة الحالي ليس ملزما بتوفير المتأخرات فورا وتم الاتفاق على تقسيطها وان تدفع خلال فترة العام أو خلال بضعة أشهر حيث سيعمل مجلس الإدارة على حل الأمر بأسرع ما يمكن.
وأشار المسروري الى انهم ابلغوا اللاعبين والجهاز الفني والإداري لمنتخب الشاطئية بان مجلس الإدارة أدرج مخصصاتهم للمشاركات التي ستتم ضمن ميزانيته وستسلم أولا بأول ومع كامل الدعم للمنتخب في كل الاستحقاقات المقبلة وبالتالي لن تكون هناك أي متأخرات جديدة.
ووصف مدرب المنتخب طالب هلال اللقاء الذي تم بينهم والنائب الأول لرئيس اتحاد الكرة بالإيجابي ووعد بان يواصل المنتخب برنامجه وفق ما هو مخطط له وان يستمر الجميع في العمل لتحقيق المزيد من البطولات في الفترة المقبلة.
يذكر أن منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية حصد مؤخرا المركز الثاني في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة التي استضافتها فيتنام خلال الفترة من 24 سبتمبر وحتى 4 أكتوبر 2016، كما حقق عددا من الألقاب والبطولات على المستويين الإقليمي والآسيوي وشارك في مناسبتين لكأس العالم لكرة القدم الشاطئية.