قرعة متوازنة لدور الثمانية لمسابقة الكأس.. وبوشر ومسقط في ديربي العاصمة

864891تغطية: بشير الريامي –

أسفرت قرعة دور الثمانية لمسابقة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم عن مواجهات متوازنة بين الفرق التي تأهلت الى هذا الدور. وكانت القرعة قد أجريت امس في قاعة المؤتمرات الصحفية باستاد السيب بحضور الدكتور جاسم الشكيلي النائب الثاني لرئيس الاتحاد وفيصل التميمي مساعد المدير العام لبنك قطر الوطني فرع عمان والشيخ شبيب الحوسني رئيس رابطة دوري المحترفين وبحضور وسائل الإعلام المرئية والمقروءة وبعض رؤساء الأندية المتأهلة لهذا الدور وممثلين عنها. وكان رئيسا ناديي بوشر وصحم ضمن الذين حضروا مراسم قرعة هذا الدور.
مواجهات متباينة

وقد أسفرت القرعة عن مواجهة السويق مع السلام وجعلان مع صحم والخابورة سيلاقي ظفار ونادي عمان سيلعب مع بوشر.
وستلعب مباريات البطولة من دورين ذهابا ستقام يومي 15 و16 ديسمبر الحالي وإيابا في شهر فبراير المقبل سيتم تحديدها لاحقا حيث يستضيف الفريق الأول الذي تم سحب اسمه في القرعة مباراة الذهاب فيما ستقام مباراة الإياب في ملعب الفريق الثاني حيث سيتم لعب جميع المباريات في المجمعات الرياضية بالمحافظات.
وكان فريقا بوشر والسلام قد فجرا مفاجأتين في دور الستة عشر حيث اقصى بوشر فريق مسقط بعد أن فاز عليه بهدف دون مقابل فيما فجر السلام اكبر المفاجآت بإقصائه الشباب المنتشي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد ليصعد الفريقان إلى دور الثمانية بجدارة.

أصداء القرعة

قال الشيخ سيف الخليلي رئيس نادي بوشر نهنئ ونبارك للفرق التي تأهلت لهذا الدور ونتمنى لهم التوفيق في مشوارهم في هذه المسابقة وأضاف إن القرعة عادلة ونأمل أن نستمر في هذه المسابقة ونحقق الفوز الذي يؤهلنا الى دور الأربعة. وأشار لم نتمنَ مواجهة مسقط في هذا الدور لأنه لابد أن يخرج احد الفريقين وهما يمثلان محافظة مسقط ولكن هذه قرعة ولابد أن نرضى بنتائجها.
وأكد عادل الفارسي رئيس نادي صحم أن القرعة كانت متوازنة ولقاء صحم وجعلان في دور الثمانية سيكون له طابع خاص فالفريقان لعبا مع بعضهما في الدوري ويعرفان بعضهما معرفة تامة واعتقد ان المباراة ستكون متكافئة بين الفريقين ولكن تبقى عناصر التركيز والخبرة مهمة لدى اللاعبين وأتمنى ان نحقق النتيجة الإيجابية في هذا الدور وان يكون صحم ضمن أطراف دور الأربعة للمسابقة.
وأكد سالم الهاشمي عضو مجلس إدارة الخابورة أن مباراة فريقه أمام ظفار صعبة ولن تكون سهلة بأي حال من الأحوال ففريق ظفار فريق قوي ولديه عناصر ممتازة ولكن الخابورة أيضا لن يكون صيدا سهلا وسنعد الفريق بشكل جيد للمواجهتين ونأمل ان نحقق نتيجة إيجابية فيها.
وقال سعيد الزعابي ممثل نادي السلام إن القرعة صعبة وأوقعت فريقه أمام السويق وأضاف إن السويق فريق قوي ومنظم ولدى لاعبيه إمكانات عالية ولكن مباريات الكؤوس في كل المسابقات العالمية لها حساباتها الخاصة ونأمل في تحقيق المفاجأة وتخطي السويق الى الدور القادم وكل شيء وارد في كرة القدم.
وبارك عيسى النوبي ممثل السويق لمجلس إدارة نادي السويق تأهل الفريق لدور الثمانية لمسابقة الكأس وقال: إن السويق سيكون ندا قويا أمام السلام وسيسعى لتحقيق الفوز وقال سنعد الفريق بشكل جيد للمباراة ونأمل تحقيق الفوز في المباراتين.