برقية شكر وعرفان إلى المقام السامي من المشاركين بمؤتمر علاقات عُمان بدول القرن الإفريقي

مسقط في 11 ديسمبر/ العمانية/ رفع المشاركون في المؤتمر الدولي الخامس “علاقات عُمان بدول القرن الإفريقي” الذي نظمته السلطنة ممثلة بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في “موروني” بجمهورية القمر المتحدة خلال الفترة من السادس وحتى الثامن من ديسمبر الجاري، والذي رعى حفل افتتاح فعالياته فخامة الرئيس عثمان غزالي رئيس جمهورية القمر المتحدة برقية شكر وعرفان إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – على توجيهات جلالته السديدة ورؤيته الثاقبة لإقامة هذا المؤتمر، معربين عن أخلص عبارات الشكر والتقدير والامتنان لما لقوه من بالغ الرعاية وحسن الاهتمام، ما مكنهم خلال ثلاثة أيام من البحث والحوار الجاد والرصين والنقاش المستفيض من الخروج بنتائج ناجحة وتوصيات هادفة تخدم النهضة العلمية في السلطنة وجمهورية القمر المتحدة، وتعزز آفاق التعاون المثمر وتوطيد أواصر العلاقات المتينة بين الشعبين، وتفتح مجالات وآفاقا أرحب أمام الباحثين للإبداع كل في تخصصه واهتمامه، داعين الله سبحانه وتعالى أن يشمل جلالة السلطان المعظم بكريم عنايته، وأن يحفظه بوافر رعايته، وأن يوفقه على الدوام لما فيه خدمة وطنه وشعبه وأمته.