ندوة علمية تدرس الاتجاهات الحديثة في بحوث نظم وتكنولوجيا المعلومات

856837صور – سعيد بن أحمد القلهاتي –

نظم قسم نظم وتكنولوجيا المعلومات بكلية صور الجامعية ندوة علمية على المستوى الوطني حول الاتجاهات الحديثة في بحوث نظم و تكنولوجيا المعلومات بحضور الدكتور علي الجراح عميد الكلية وعدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب، والأستاذ الدكتور أحمد خالد ممثل جامعة بوند الأسترالية.
وقد شارك بالحضور عدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب من كلية عمان للإدارة والتكنولوجيا، وكلية العلوم التطبيقية بصور، ومعهد التمريض بصور، ومعهد التمريض بمحافظ الظاهرة، ومعهد التمريض بمحافظة الداخلية، والشؤون الإدارية للقضاء، وكلية التقنية بنزوى، ومعهد العلوم الصحية، وعدد من المعنيين بمجلس البحث العلمي.

تضمنت الندوة أربع جلسات علمية، حيث خصصت الجلسة العلمية الأولى لعرض برنامج TRC UPGRADE PROGRAM دعم بحوث الطلاب، والذي يهدف إلى مساعدة الطلاب في تحويل مشاريع تخرجهم إلى منتجات قابلة للتطبيق وذلك في أربعة مجالات رئيسية هي: حلول المدن الذكية، وإنترنت الأشياء، والخدمات الحكومة الإلكترونية، وحلول أمن المعلومات عبر الأنترنت.
وقد قامت نعيمة الساعدية بشرح التفاصيل المتعلقة بكيفية التسجيل في البرنامج والشروط الخاصة بذلك.
ودارت الجلسة العلمية الثانية حول موضوع الحوسبة الحسابية والذي يعد من أكثر الموضوعات أهمية الآن نظرا لما تقدمه خدمات الحوسبة الحسابية من فرص للمؤسسات والأفراد بما توفره من دعم للبرمجيات والتطبيقات التي تساعد في إنجاز الأعمال دون الحاجة لشراء أو اقتناء أجهزة عالية التكلفة او برمجيات معقدة.
وقدم الدكتور رامكومار لاكشيمناريان من كلية العلوم التطبيقية بصور من خلالها عرضا بعنوان Future Direction of cloud computing Research.
وتحدث الدكتور سينثايراج سواميناثان من كلية العلوم التطبيقية بصور أيضا عن استخدام علوم الإحصاء والرياضيات لتحليل وتفسير بيانات البحوث البيولوجية من خلال العنوان التالي Mathematical Research Analysis For Bio-Informatics، وتطرقت الجلسة العلمية الرابعة لأحدث الاتجاهات البحثية في مجال تكنولوجيا المعلومات بعرض قدمه الدكتور بريم ر رئيس قسم نظم و تكنواوجيا المعلومات بكلية صور الجامعية تحت عنوان Recent Trends in Information Technology وتناول فيها الموضوعات و القضايا المتعلقة باختيار فكرة البحث وكيفية الاستفادة من البحوث المتداخلة التي تجمع بين أكثر من تخصص علمي مع إلقاء الضوء على الفرص البحثية المتاحة في المجال.
وفي ختام فعاليات الندوة تم التأكيد على أهمية الاستمرار في عقد مثل هذه اللقاءات العلمية التي من شأنها المساهمة في تنمية وتطوير البحث العلمي وتطبيقاته والتعريف بالموضوعات والقضايا الحديثة في المجال.
بعد ذلك تم توزيع الدروع على المحاضرين وشهادات حضور الندوة لجميع المشاركين.