النفط يقفز 13% بعد اتفاق أوبك والعماني على عتبة الـ 50 دولار

في أول ديسمبر(وكالات): ارتفعت أسعار النفط 13 بالمائة بعدما توصلت أوبك وروسيا إلى اتفاق لخفض الإنتاج من أجل القضاء على تخمة المعروض في الأسواق العالمية لكن محللين حذروا من أن الأسعار قد لا تشهد ارتفاعا كبيرا قياسا على المقارنات التاريخية إذ سيسد منتجون آخرون الفجوة في الإنتاج.
وبعد الإعلان قفز سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 13 بالمائة من مستوى يقل عن 50 دولارا للبرميل أمس إلى 52.54 دولار للبرميل اليوم.
وارتفعت أيضا العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأمريكي الوسيط فوق مستوى 50 دولارا للبرميل ليجري تداولها عند 50.11 دولار للبرميل.
وأطلقت تلك التطورات تداولا محموما مع ارتفاع أحجام تداول العقود الآجلة لخام برنت لشهري فبراير ومارس، حيث من المقرر أن يبدأ الخفض في التأثير بوضوح على السوق لتصل إلى معدلات قياسية.
واقترب سعر نفط عُمان تسليم شهر فبراير القادم اليوم من 50 دولار محققا 49.71 دولار أمريكي. وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد اليوم ارتفاعًا بلغ 4 دولارات أمريكية و7 سنتات مقارنة بعقد شهر فبراير المقبل الذي يبلغ 45.64 دولار أمريكي.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر ديسمبر الجاري بلغ 49 دولارًا أمريكيًا و18 سنتًا للبرميل، مرتفعًا بذلك 5 دولارات أمريكية و78 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر نوفمبر الماضي.
وقد وافقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) -التي تقدم ثلث المعروض العالمي من النفط – على خفض مجمل انتاجها بدءا من يناير بحوالي 1.2 مليون برميل يوميا أو أكثر من 3 بالمائة إلى 32.5 مليون برميل من المستوى الحالي البالغ 33.64 مليون برميل يوميا.
وستعقد أوبك اجتماعا مع المنتجين غير الاعضاء في التاسع من ديسمبر الجاري.